...

15.5.14

إعتراف !!

 يُخيل إلي احيانًا إني لا اعرف للحُب سبيلاً
...



تلك النظرة الاولى التي تشغل بالك ليلاً ,, عندما تستكين لروحك .. مُلاحظته لأكثر من مرة في أماكن متفرقة

... وتهرب إبتسامة صغيرة على الشفاه الخجلة

عدم معرفة الآتي  ,, الترقب لرؤيته مجدداً 

العصبية التي تنتابك عندما يغيب لأيام

 "أول جملة تقال في إحدى الصباحات : "صباح الخير

  ...ويتغير يومك كله

 ?!!التردد الذي يُرافقك في الأيام المقبلة .. هل انتظره ليتكلم أم اُبادر لمحادثته

إستراحة قصيرة على أحد المقاعد في ساعات ما بعد الظهر,  تبعث فيه من مكان مجهول ليتقدم خجولاً ويسألك إن كان  بإمكانه الإنضمام

يدور الحديث لساعات ,, لأيام .. وكأن كل الكلام كان مخزناً لمثل هذه اللحظة

 ,,ترقُد السعادة قلبك .. حين تحادثه ,, حين تشتاقه
يعلو صوت ضحكاتكم ,,تكثر قصصكم
تروين له كل النكت التي لم يفهمها غيرك ,, ويضحك هو
يفهم صمتك ,, غضبك ,, عصبيتك وجنونك
يستمع لكلامك وشكواك ..لا يتذمر

تمر الأيام فتزيدكم يقينًا إنكم  إلتقيتم لتبقوا سوية ,, فكل هذا التجانس لم يُوجد عبثًا

,,,

!!!
كم يبدو هذا بعيداً عني


No comments:

Post a Comment

إحكي الي ببالك