...

7.11.15

شتاء لم يصل بعد

تُرتب أنظارها في الفضاء حتى لا تنظر إليه
لعبة التكهنات ,, سئمتها منذ زمن
ومُلاحقة شخص لا تعرف عنه شئ 
سوى إنها تكره تدخينه
سيُتعبها حتماً
تنظر للسماء وتستدير مسرعة الى مكتبها
,,,


تمتمات المطر الاولى  
لغة لا يفهمها إلا الغرباء 

..

 المطر قوي -
... حاسة - 
 ما بدك تفوتي؟ -
تنظر مباشرة لعينيه
يصطدم قلبه بحاجز ما ,, يضيع زفير
وتهرب عينيه الى الأسفلت المبلل
فتبتسم هي

..

الشغف الي بعيونك حاسة فيه برضو -
يرجع للنظر إليها
بس قلبي ما بفزّ إلك زي ما بفزّ للمطر -

.. 

لمكتبها تعود مبللة
تجلس 
تغمض عينيها
وتبكي 
بهدوء

..

ينظر للسماء 
لا يفهم معنى تلك القطرات التي تتساقط بغزارة منها
ولا تلك التي بدأت  تسقط من عينيه
,,,,

No comments:

Post a Comment

إحكي الي ببالك