...

27.12.16

زنزانة 42

..اسمي .. من القرية الفلانية
 صارلي بالمعتقل 43 يوم و5 ساعات و 13 دقيقة
الدنيا برا شتا ،، بس البرد هون ما بينوصف .. بلوزتي بعدها مبللة من الكأسة الي كبها علي المحقق .. وهو بيسألني للمرة الخمسين بعد الالف نفس السؤال
وكأنه جوابي راح يتغير ، لما ابطل احس بجسمي

واقف مش قادر اقعد .. صعب علي اطوي رجليّ .. الوقوف اسهل بس رجليّ تعبوا
بحاول الف بهالمربع .. اتخيل وكأني بمشي بالجبال جنب البلد .. لازم اتحرك ولا الدم راح يتجمد بجسمي ويتفجر 
اذا بلمس اشي بحس بوجع ,, بحاول ما اخبط بالحيط ,, عتمة مش شايف كثير
بس بحاول اتخيل .. لحتى اظل احس بحالي

لحتى اقدر اظل ابتسم بوجههم قد ما حاولوا يضغطوا علي ويهينوني
لحتى اقدر اواجههم لما يهددوني بحرق زيتون أبوي، أو يهددوا يجيبوا اختي للمعتقل
لحتى ما انكسر .. أهم اشي ما انكسر
ما أصعب الواحد ما ينكسر

ما خلوني احكي مع محامي ,, قالولي الي لسان لادافع عن حالي
ما شفت حدا غير المحقق والسجان كل هالمدة ... ما بعرف اذا تغير السجان .. مش كثير بلاحظ الفرق لما اطلع عالضو مرة واحدة .. أغلب الطريق بكون مغمض

غرفة التحقيق صغيرة وملانة دخان، لأول مرة بكون مبسوط اني ما بدخن ، ما راح يغريني بسيجارة .. يمكن بجاكيت ، لحاف أو يولع المكيف الي فوق رأسه
بس مش بسيجارة

كنت مروح من الشغل بالمدرسة، زي كل يوم باخر خمس سنين بحياتي
ما بعرف ليش اجى عبالهم يوخذوني أنا ومش اي حدا ثاني بالبلد، مع اني ما بطلع ولا بفوت كثير.. وحتى لما اجتمع مع حدا فبيكون الحديث عن معاشي ووينتا بدي اتجوز بنت الحلال
بنات الحلال كثار ،،، بس الجيبة فاضية زي هالقلب

أول يوم كنت بصدمة .. يعني أنا وين والخلايا العسكرية وين
خذ عاد اشرحلهم واقنعهم انه الخلايا الوحيدة الي بعرفها هي الي اتعلمنا عنها بالاعدادي
واصلا أنا تخصصي أدبي
بس لا الشعر ولا النثر بقنعهم

بعد كم يوم بديت اتعود عالجو .. وافهم السيناريو اليومي.. ما في كثير متغيّرات.. نفس الأسئلة .. نفس التهديدات .. وكم ضربة جديدة بتتغير من يوم للثاني
الوجع بجسمي والتعب ما بفارقوني .. وهالبرد هاد ما بساعد

..برا .. يمكن بطلعوا مظاهرات عشاني أو عملوا صفحة عالفيسبوك للتضامن معي.. أو يمكن ما سمعوش عني بعدهم
بس الا ما يسمعوا
طلابي أكيد مبسوطين لاني مش مبيّن .. شو راح يفيدهم القواعد بهالدنيا

بس لازم اظل احكي مع حالي .. لازم اظل افكر .. واتخيل اه .. عشان اظل احس 
ظهري راح ينقسم نصين .. من هالبرد
لازم اظل امشي .. ما اخبط بالحيط .. ما عرفوا يكبروه شوي لهالمربع
اه جبال البلد .. المدرسة .. بيتنا .. امي .. " الله يرضى عليك يا ابني" ما بعرف يما اذا هاد رضى ولا عقاب
غرفتي .. مكتبتي
وراقي .. الي كنت بكتب عليهم
شو كنت بكتب عليهم؟! الكلمات هني ..معقول؟

..لازم اظل امشي .. برد .. جسمي ما عدت احس فيه
اسمي .. لا ما راح اكتبه عالحيط
 ليش لاكتب اسمي عالباطون
بعدني ما متت
أنا هون .. بعدني هون



No comments:

Post a Comment

إحكي الي ببالك